التصدق على (عن) الميت

 

س307: هل يجوز أن يتصدق المرء على صديق له قد مات ..؟!
          الجواب: الحمد لله رب العالمين. حرف ” على ” الوارد في السؤال مشكل .. فإن كان المراد التصدق على الميت كما هو ظاهر السؤال .. فيتصدق عليه بماذا ..؟!
          إلا إذا كان يعني بالتصدق عليه بالاستغفار والدعاء له .. والعفو عن زلاته وإقالة عثراته فيما يتعلق بحقوق العباد .. فإن كان هذا هو المراد .. أقول: نعم يجوز التصدق عليه .. وهذا النوع من الصدقات تنفعه.
          وإن كان المراد بالتصدق عن الميت .. وإهداء حسنة الصدقة له .. ولعل هذا الذي يريده الأخ السائل ..!

          أقول: المسألة فيها خلاف، والراجح لدي أنه لا يجوز لعدم ورود النص الذي يجيز ذلك .. ولقوله تعالى:)  لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ (، وقال تعالى:)  لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ (، وقال تعالى:) كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ (.
باستثناء تصدق الولد عن أبويه .. فإنه جائز، وأجر الصدقة تصلهم؛ لورود النص .. ولأن الولد من كسب أبويه.
          وكذلك يُستثنى سداد دَين الميت من أجنبي .. فهذا أيضاً جائز لورود النص .. كما في حديث أبي قتادة؛ حيث ضمن الدين عن الميت، وسدده عنه، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم:” الآن برَّدت عليه جلده “.
Facebook Comments Box
تعليقات (0)
أضف تعليق