موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الجلوس على مائدة بها خمر

0 172

     سؤال: مسلم ــ كان نصرانياً، وهو لا يزال حديث عهد بالإسلام ــ يسكن مع أهله في بيت واحد، هل يجوز له أن يجلس مع أبويه الكافرين على مائدة واحدة، يُصَبُّ فيها الخمر …؟
     الجواب: الحمد لله رب العالمين. لا يجوز له أن يجلس على مائدة، يُشرَب فيها الخمر .. فالخمر ــ ومن يتَعاطاها ــ ملعونة من عشرة أوجه، كما في الحديث:” لعن اللهُ الخمرَ، وشارِبَها، وساقِيَها، وبائِعَها، ومُبْتَاعَهَا، وعاصرَهَا، ومُعْتَصِرَها، وحامِلَها، والمحمولَةَ إليهِ، وآكِلَ ثَمَنِها “صحيح الجامع:5091. ويجب على هذا المسلم الحديث عهد بالإسلام، أن يعرف ذلك، وأن يعتقد حرمة ذلك .. ولكن إن كان لا يستطيع اعتزال المائدة، أو كان اعتزالها يسبب له حرجاً شديداً مع والديه .. فليكن اعتزاله لها بالتدرّج .. وليعلّل لأبويه سبب اعتزاله للمائدة؛ وهو وجود الخمر .. وليس لعدم حبه بمجالستهما، ومؤاكلتهما .. فهذا ــ بإذن الله ــ مما يساعده على اعتزال الموائد التي يُشرب فيها الخمر، كما يجعل الآخرين يتفهمون موقفه، ويُقدرونه أكثر .. ومن يتَّقِ اللهَ يجعل له فُرقاناً، ومخرجاً.

عبد المنعم مصطفى حليمة

أبو بصير الطرطوسي

Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.