موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الشيخ ابن باز رحمه الله

0 92

س244: ما قولك في الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ وقد اختلف في أمره بعض العلماء من أنه مفتي سلطان، وبين أنه مفتي يبتعد عن قول الحق ..؟
الجواب: الحمد لله رب العالمين. بالنسبة للشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ فقد أفضى إلى ربه .. ولا تجوز عليه إلا الرحمة .. وقد أمرنا أن نذكر محاسن موتانا .. وأن لا ننقب عن مساوئهم.
فإن قيل: ولكن لا تزال الآثار باقية .. والناس يطلعون عليها؟!

أقول بكل وضوح وبساطة: ما ترك الشيخ ـ وغيره من أهل العلم ـ من آثار وأقوال وعلوم .. نعرضه على كتاب الله وسنة رسوله .. فما وجدناه موافقاً للحق قبلناه وأخذناه .. وحمدنا الله عليه .. وما وجدناه مخالفاً للحق رددناه .. وحذرنا منه .. من دون تعصب أو أدنى تردد .. فالحق أحب إلينا من أنفسنا، ومن أي شيء!
فكل يؤخذ منه ويُرد عليه .. عدا حبيبنا وقائدنا ومعلمنا الأكبر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم .. هذا هو الحق الذي نعتقده وندعو إليه .. ونلزم به أنفسنا عند التعامل مع آثار الشيخ وغيره من أهل العلم .. مهما شغب علينا المشاغبون المتعصبون ..!
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.