موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الاستفادة من مال الوالدين إذا تم اكتسابه من حرام

0 74

س319: وهو متفرع عن السؤال الذي قبله .. أنا الآن أنهيت دراستي الجامعية منذ بضعة أشهر، لكن للظروف الاقتصادية في بلدي ـ مصر ـ لم أجد عملاً حتى الآن .. ولو وجدت عملاً كيف أتصرف إذا صمما على الإنفاق علي من أموالهما .. رغم ما تقدم عن نوعية عمل الوالدين كما في السؤالين الآنفي الذكر .. ما حكم معيشتي معهم وحكم الأموال التي ينفقونها علي خلال فترة بحثي عن عمل ..؟؟
          وإذا وجدت عملاً .. ما حكم معيشتي معهم أيضاً؛ لأن ساعتها سيكون المال مختلطاً، دعك من أنهما سيصران على الإنفاق علي من مالهما الخاص .. فما الحل ساعتها؟!

          اعذرني يا شيخي لاستفاضتي في ذكر التفاصيل .. لكنني أعتقد أني أعيش في بحر من المال الحرام .. حتى دخولي على الشبكة بعد قليل لإرسالي الأسئلة سيتم دفعه من مال حرام .. وبارك الله فيك ..؟!
          الجواب: الحمد لله رب العالمين. الذي ننصح به أن تجدَّ في تحصيل العمل لتستقل اقتصادياً وتبتعد عن المال المشبوه والملوث .. وإلى أن تجد عملاً لا بأس بأن تستعين بمال والديك على قدر الحاجة، وبالقدر الذي تدفع به المضرة .. ومن دون توسع .. مع استحضار النية الصادقة أنك ستتوسع في التصدق والإنفاق في سُبل الخير من مالك الحلال .. إن وسع الله عليك .. وبالقدر الذي تعتقد أنه يوازي المبلغ الذي أنفق عليك ـ طيلة حياتك ـ من المال الذي تعتقد أنه حرام أو مشبوه.
          كما ننصح بأن تُخلص النصح لوالديك .. وأن تُصاحبهما في الدنيا معروفاً .. وأن تُظهر لهما أخلاق المسلم البار بوالديه .. وأن تتوسع بإقالة العثرات .. وبخاصة إن بلغ والدك من العمر عتياً، وأصبح عاجزاً عن تحصيل المال الحلال .. الذي منه يُنفق على نفسه وأسرته .. فإن العجز في مثل هذه الظروف معتبر .. والله تعالى أعلم.
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.