موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

Untitled Post

0 74

س469: ما رأيكم في اعتبار بعض الفرق – كالتبليغ والإخوان وغيرهما – من الثلاث والسبعين فرقة التي ذكر النبي صلى الله عليه وسلم أنها في النار ؟ وهل الصحيح عدم حصرها في عدد ووقت معينين، وأن الأصل أن الافتراق قد يكون في غير الجانب العقدي .. جزاكم الله خيراً , وأحسن إليكم؟؟
جـ: الحمد لله رب العالمين. الراجح لدي أنها ليست من الثلاث والسبعين فرقة .. ولو صح اعتبارها منها لصح إدخال غيرها .. وهذا يعني أن الأمة تفترق إلى أكثر من ألف فرقة وليس ثلاث وسبعين فرقة وحسب .. أما صفة الافتراق؛ فهو يشمل الجانب العقدي وغيره .. هذا ما يقتضيه معنى الحكم عليها بالنار .. إلا الفرقة الناجية .. والله تعالى أعلم.
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.