موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الانتماء للقبيلة

0 99

س612: ما حكم الانتماء للقبائل الموجودة في زماننا وتجمعاتها، هل تعتبر تجمعات جاهلية .. وهل يجوز جمع الأموال للقبيلة لغرض مساعدة فرد من أفرادها ..؟؟
الجواب: الحمد لله رب العالمين. انتماء المرء لقبيلته وعشيرته وارد ولا حرج فيه، ما لم يكن هذا الانتماء يعني التعصب والتحزب للقبيلة في الحق والباطل .. فيواليها مبطلة كما يواليها محقة .. فإن كان الانتماء يعني ذلك فهذا لا شك أنه من العصبيات الجاهلية التي نهى عنها الإسلام. 
أما مساعدة القبيلة أو فرد من أفرادها .. فإن كان ذلك في المعروف وفيما هو جائز ومباح فهو محمود إن شاء الله، أما إن كان في الإثم والعدوان، والظلم وما هو محرم فلا يجوز لقوله تعالى:)وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ(.
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.