موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

سفر المرأة بدون محرم إذا كان السفر أقل من يوم وليلة

0 124

س630: زوجتي تريد السفر إلى أهلها يوجد لها محرم في مطار الإقلاع ومطار الوصول، ولما بينت لها عدم جواز سفر المرأة من غير محرم .. اعترضت علي أمي بأن النبي صلى الله عليه وسلم قيد مدة السفر بيوم وليلة، والطائرة تصل بساعات قليلة .. فنرجو التوضيح بارك الله فيك؟ 

          الجواب: الحمد لله رب العالمين. قد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:”لايحل لامرأة تسافر مسيرة ليلةٍ إلا ومعها رجل ذو حرمة منها“. وقال صلى الله عليه وسلم:”لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر يوماً وليلة” أي من غير محرم.
          والمراد بالمسير مسير وسائل النقل الأولى كالناقة ونحوها، وجميع أهل العلم الأوائل حملوا الأحاديث على مسير الناقة ونحوها حيث لم تكن وسائل النقل المعاصرة معروفة لديهم .. وقياس وسائل النقل ـ الطائرة، والقطار، والسيارة ـ على وسائل النقل الأولى ممكن ووجيه، مع مراعاة ما يمكن أن تجتازه كل وسيلة نقل دون الأخرى .. المهم في المسألة الزمن وليس المسافة، فالزمن قُدر بيوم وليلة، وما يُمكن أن يتجاوزه الراكب على الخيل أو الناقة في يوم وليلة لا يمكن أن يتجاوزه الراجل الذي لا مركب له .. وما يمكن تجاوزه بالطائرة لا يمكن تجاوزه بالقطار أو السيارة، فالمسافة قد تطول وتقصر .. والضابط هو الزمن المقدر بيوم وليلة.
          ولكن لما يمكن أن يعتري وسائل النقل الحديثة من أعطال ممكنة قد تؤخر الرحلة لأكثر من يوم وليلة، ننصح بأن تسافر المرأة مع ذي محرم منها .. فإن تعسر وجود المحرم، واشتدت الحاجة للسفر، وكان تقدير وصول المرأة إلى الطرف الآخر من سفرها قبل مضي يوم وليلة، ووجد المحرم منها في المطار المستقبل، أرجو أن لا يكون في ذلك حرج إن شاء الله، والله تعالى أعلم. 
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.