موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

نظام الكفالة المعمول به في دول الخليج

0 98

س916: فهمنا كلامكم حول بطلان نظام الكفالة المعمول به في دول الخليج .. والسؤال: ما حكم المسلم الذي يعمل بهذا القانون والنظام .. فمن أجل العمل وكسب المال وتكثيره يقوم بكفالة مسلم آخر ليدخله إلى البلاد .. وهل بعمله بهذا القانون يُعد كافراً .. ثم كيف لي أن أميز بين التشريعات الكفرية المضاهية لحكم الله وغيرها من التشريعات .. فهل يوجد ضابط لذلك؟

الجواب: الحمد لله رب العالمين. لا يجوز للمسلم السعودي ـ من أجل كسب المال وتكثيره ـ أن يعمل بقانون الكفالة المشار إليه؛ لأن المسلمين متساوون في الحقوق والواجبات بغض النظر عن انتمائهم القطري .. والذي يعمل بهذا القانون لمجرد الطمع والرغبة في تكثير المال .. فهو آثم ولكن لا أرى كفره ولا تكفيره، والله تعالى أعلم.
أما عن الضابط الذي يعينك على التفريق بين التشريعات المضاهية لشرع الله من دونها؛ هو بالنظر إلى كون هذه التشريعات هل هي مما تُضاد وتُضاهي شرع الله تعالى .. أم أنها تشريعات ذات طابع إداري وتنظيمي ـ كقوانين المرور ـ لا تُضاد ولا تُضاهي شرع الله تعالى.
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.