موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

حكم تعليق الصليب

0 85

س961: ما حكم من علَّق صليباً على صدره، مع أنه لا يعتقد به، بل إنه يضعه على صدره لمصلحة شخصية؟
          الجواب: الحمد لله رب العالمين. الصليب وثن يُعبد من دون الله؛ يتبركون به، ويستعينون به على قضاء حوائجهم، وهو يتضمن تكذيب القرآن الكريم الذي ينفي صلب المسيح عليه الصلاة والسلام، كما قال تعالى:] وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ [النساء:157. وبالتالي فمن علقه على صدره لمصلحة شخصية فقد كفر بالله عز وجل، فالمصلحة الشخصية لا تبرر فعل الكفر كما لا تمنع الكفر عن صاحبها، والله تعالى أعلم.
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.