موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الوفاء بشرط في العمل

0 55

س973: يوجد معهد في بلدنا من المعاهد التي تعمل في مجال تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، حيث يأتي بعض الأخوة المسلمين من بلاد الغرب لتعلم اللغة العربية وبعض العلوم الشرعية ويتعاقد المعهد مع المدرسين بنظام الساعة حيث تحسب للمدرس عدد الساعات التي يقوم بتدريسها ويعطى أجره في آخر الشهر ويشترط المعهد على المدرس ألا يدرس دروس خاصة مطلقاً أثناء فترة التعاقد، ولكن في بعض الأحيان يتعامل المعهد بظلم في توزيع الطلاب على المدرسين فيعطي بعض المدرسين الكثير من الطلاب بحيث يدرس لهم مثلاً ثمان ساعات في اليوم فيكون أجره كبيراً في الشهر، ويعطي بعض المدرسين مجموعة واحدة بحيث يدرس المدرس في اليوم الواحد ساعتين فيكون راتب المدرس قليلاً جداً لا يستطيع أن يحصل نفقته الشهرية فهل يجوز للمدرس في هذه الحالة أن يدرس درساً خاصاً لتحصيل نفقته، وهل يحق للمعهد منع المدرس من الدروس الخاصة وحتى ولو لم يكن الطلاب ممن يدرسون في المعهد .. وجزاك الله خيراً؟

          الجواب: الحمد لله رب العالمين. فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:” المسلمون عند شروطهم “، وعليه فلا بد لهذا المدرس الذي يشعر بالظلم من أن يفي بعهده وشرطه الذي أعطاه للمعهد المتعاقد معه .. وإلا فعليه أن ينبذ إليهم عقدهم ويتحلل من شرطهم ومن العمل عندهم.
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.