موقع ملتزم بالتحاكم إلى الكتاب والسنة على ضوء فهم السلف الصالح بعيداً عن التعصب

الالتحاق بكلية القانون

0 39
س1101: بتُ على وشك الالتحاق بإحدى كليات القانون الوضعي لتدريس القانون الجزائي، علماً بأنني متخصص بمساق يدعى قانون الأصول الجزائية، والذي يبحث في التحقيق وكيفيته أمام المدعي العام، إضافةً لإجراءات المحاكمة أمام المحاكم وما يتعلق بذلك من طرق طعن، فهل هذا التخصص من باب التشريعات الإدارية التي يسوغ لي شرعاً تدريسها ؟ وهل يجوز لي أن أدرس فروع القانون الجزائي الأخرى أو فروع القانون الأخرى كالقانون المدني وغيره؟ علماً بأني سأبين ما أعرفه من حُكم هذه القوانين وما يجوز العمل فيه من أمور محددة في جانب المحاماة لمن أدرِّسهم من طلبة، فهلا أفدتموني بوجهة الشرع الحنيف من ذلك ومن المدافعة عن المُحِّق في عملي بالمحاماة، والله الموفق، ولكم خالص تحياتي؟

الجواب: الحمد لله رب العالمين. هذا سؤال قد أجبت عنه أكثر من مرة وفي أكثر من موضع، وأقول هنا: أنت واحد من اثنين: إما أنك تتعلم القوانين الوضعية لتعمل وتعتاش وتحكم بها، وتتحاكم إليها .. فهذا لا يجوز قولاً واحداً .. فهو شِرك .. والعمل في تنظيف الخانات والبارات، أهون عندي من هذا العمل.
أو أنك تتعلمها .. لتحذر من مزالقها وعيوبها ومخالفتها للشريعة الإسلامية .. أو لكي تستخدم دراستك في مجالات مباحة كالانتصار للمظلوم وإنصافه من ظالمه .. ونحو ذلك من المعاملات فيما ليس فيه مضاهاة لشرع الله .. أو تحاكم لما هو مضاد ومضاهي لشرع الله .. فهذا لا حرج فيه، وربما يكون لك في ذلك أجراً إن شاء الله .. فأنت ونيتك وعملك.

وعلى العموم أقول: هذا الطريق؛ طريق دراسة القوانين الوضعية، واحتراف العمل بشهاداتها .. طريق محفوف بالجمر والأشواك والحفر .. كثير هم سالكوه .. لكن القليل القليل الذين قد نجو .. فالحذر الحذر! 
Facebook Comments Box
Leave A Reply

Your email address will not be published.